الرئيسية / المدونة / الحمل والولادة / الرضاعة الطبيعية
الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية

رغم أنه من السهل شراء حليب للاطفال من الصيدلية وزجاجة للارضاع تبقى الرضاعة الطبيعيية هي الافضل دائما لما لها من فوائد لك ولطفلك

فاذا كنت لا تصابين بأي مانع لارضاع طفلك، فالرضاعة الطبيعية تعتبر أفضل غذاء لرضيعك، فاذا بدأت بالرضاعة فقد تكونين وهبت طفلك أجمل هدية

لمزاياها الكثيرة والمتنوعة.

فرغم صعوبة الرضاعة الطبيعية في الأول فلا تقلقي ما لم يأت الأمر بشكل طبيعي في الأول فالامهات و الجدد خصوصا يحتجن لوقت أكثر ومزيد

من الممارسة لاتقان الرضاعة الطبيعية.

وتوصي منضمة الصحة العالمية بارضاع الاطفال مدة ستة أشهر كاملة لكن يبقى الافضل دائما  مواصلتها حتى السنتين اذ لم يكن هناك أي مانع،

فهناك من يوقف الرضاعة مدة بسيطة

بعد الولادة ومنهم من يستمر في الاٍرضاع حتى 24 شهرا. ومن أسباب اٍيقاف الرضاعة مبكرا،

قلة اٍدرار الحليب من الأم وبالتالي عدم اٍشباع الطفل، وكذا الخوف من ترهل الأثداء بسبب عملية الارضاع.

الرضاعة الطبيعية

فوائد الرضاعة الطبيعية

1. الرضاعة الطبيعية هي الأفضل لتلبية احتياجات الطفل

وفقا لغالبية أطباء الاطفال فإن الرضاعة الطبيعية هي أنسب طريقة لتغذية الأطفال الرضع

لأن حليب الثدي يحتوي على جميع العناصر التي تسمح لطفلك بالنمو بشكل جيد بما في ذلك الفيتامينات والكربوهيدرات والدهون بالاظافة الى ذلك

فهو يحتوي على

جميع الاجسام المضادة اللامة لبناء جهاز المناعة لدى الرضيع وهو الامر الذي يفتقده الحليب

الذي يتم شراؤه

2. تكوين “سحري”!
تختلف الاحتياجات الغذائية للرضع بشكل كبير على مدى الأسابيع. ومع ذلك ،فإن حليب الثدي “سحري” لأنه يمتلك القدرة على تغيير التركيب
وفقًا لاحتياجات الطفل.
فحليب الام في الاول غالبا ما يكون غنيا في الماء (لترطيب الرضيع)، ثم يصبح غنيا بالكربوهيدرات (الطاقة) وأخيرا يكون غنيا بالبروتين والدهون والتي
تسمح لنمو الطفل. السحر!.
3. خلق مناعة لدى الرضيع

كما ذكرنا سابقاً  ، توفر الرضاعة الطبيعية للطفل دفاعات مضادة للعدوى (ما يسمى الأجسام المضادة). ومن شأن ذلك أن يسمح للرضيع ببناء

جهاز المناعة الخاص به ، والذي من شأنه أن يحميه من الفيروسات والميكروبات ، مما يجعله أقل للأمراض.

وللتذكير، من الممكن نقل هذه الأجسام المضادة إلى الرضيع فقط خلال الأيام الأولى من ولادة الطفل. اي إذا كنت لا ترغبين في إرضاع طفلك

، ينصح بشدة أن ترضعيه  على الأقل في الأيام الأولى من ولادة هذا الطفل ، لكي يتمكن من بناء جهاز مناعته الصغير …

4. يقلل من القلق

بعيدا عن الجوانب الغذائية ، الرضاعة الطبيعية هي لحظة حقيقية من العلاقة الحميمة بين الأم وطفلها وهذا له تأثير إيجابي على الحالة العاطفية

للطفل. هذا يقلل من التوتر والقلق عند الطفل و يوفر له الدفئ أيضا,أما بالنسبة للأم ، تلعب الرضاعة الطبيعية دوراً هاماً في تطور الأم وحتى

الصحة العقلية لها.

وكما تشير منظمة الصحة العالمية ، فإن الرضاعة الطبيعية “تخلق روابط فيزيائية وعاطفية فريدة تفيد الأم والطفل.
” هذه المشاجرة تتيح للأم أن تنصهر في دورها كأم.

الرضاعة الطبيعية

5. يعزز صحوته الحسية
يختلف طعم الحليب أيضًا وفقًا لحمية الأم وهذا يمثل ميزة حقيقية للطفل الذي سيكون قادراً على
تذوق النكهات والأذواق المختلفة .
مما سيسمح بصحوته الحسية وسيسهل لاحقاً إدخال أطعمة جديدة في نظامه الغذائي .
6. مريحة واقتصادية!

أخيرا ، يجب ألا ننسى أن حليب الثدي اقتصادي وعملي! رخيص وسهل الإنتاج ، يجب أن نعترف

أنه بغض النظر عن الوضع الاجتماعي ، يمكن لجميع النساء أن يعطوه لأطفالهم!

أخيراً ، هو بلا شك الغذاء الأكثر إيكولوجية ، لأنه لا يترك أي نفايات ولا يلوث البيئة ، على عكس

زجاجات الأطفال (التي يجب غسلها) والعبوات التي يباع فيها الحليب!

شاهد أيضاً

الزكام اعراضه ،الوقاية والعلاج

الزكام اعراضه ،الوقاية والعلاج  خلال فصلي الخريف والشتاء في كل عام داء الأنفلونزا تصيب الكثير …

تحليات متنوعة وسهلة التحضير

تحليات متنوعة وسهلة التحضير

تحليات متنوعة وسهلة التحضير من بين المواقف المحرجة التي تتعرض لها السيدات هو ضيوف الغفلة …

اكتب تعليقك هنا وشاركنا برأيك

%d مدونون معجبون بهذه: