الرئيسية / أمومة / الام / 8 نصائح لتكوني سعيدة
8 نصائح لتكوني سعيدة

8 نصائح لتكوني سعيدة


8 نصائح لتكوني سعيدة

كلنا نبحث عنها، في الأساس هي هدف الجميع، إنها السعادة. ولكن ما هي السعادة: هل هي العثور على شريك حياتك، او الحصول على وظيفة أحلامك أو أن تصبحي أما او ان تسافري عبر العالم…؟  كل منا له طرقه وحيله  للبحث عن السعادة فإليك بعض النصائح عزيزتي من موقعك أمومة تايبس لتعطي قلبك الفرح وشفيتك الابتسامة….

فهرسة

كوني مسالمة مع نفسك.
ازرع السعادة في من حولك.
التعرف على حظك.
تجنبي الكارثية.
استمعي للآخرين.
التصالح مع ماضيك.
ابحثي عن معنى لحياتك …
الحفاظ على حريتك.

هل تبحثين عن طريق السعادة؟ اتبعي النصائح التالية!

كوني مسالمة مع نفسك.

عليك معرفة ان لحظات الصباح الأولى هي مهمة جدا لتكوين مزاجك خلال النهار . لأن النظرة التي نلقيها على أنفسنا عند الاستيقاظ تحكم علينا خلال اليوم في أغلب الأحيان، فبدلاً من التركيز على أخطاءنا ونقاط ضعفنا  يمكننا القيام بالعكس مثلا نذكر صفاتنا الجيدة ونقاط قوتنا فهذه الطريقة هي مثالية لتعزيز الثقة بالنفس، والتقدم نحو الأمام.

ازرع السعادة في من حولك.

نادرا ما تجتمع الأنانية والسعادة. لدى لكي تحصلي على السعادة دائماد حاولي اسعاد الاخرين وضعي طاقتك لصالح الآخرين وقومي بعمل جيد من شأنه مساعدة عائلتك وأصدقائك. ، أيضا تقديم اشياء ولو بسيطة للناس المحتاجين، او الأطفال المرضى ،او المشردين من شأنه ان يجعلهم سعداء جدا وبالتالي ستحسين ايضا بالسعادة …

8 نصائح لتكوني سعيدة

التعرف على حظك.

لديك ربما زوج وأطفال وأقارب وأصدقاء، وظيفة، منزل ، أنت بصحة جيدة … حقا ما الذي تريده أكثر؟ اعرفي بأنك من الناس المحظوظين في حياتهم، وأوقفي أزمات عدم الرضا عن حياتك ووضعيتك. وتقبلي قدرك وحظك حينها سوف تتقدمين بسرعة فائقة.

تجنبي الكارثية.

8 نصائح لتكوني سعيدة

عدم المبالغة في تكبير حجم المشكلة؟ قومي بتقييمها وجرد الاضرار، واسألي نفسك هل المشكل فظيع جدًا؟ هل العالم ينهار ؟ سوف تجد ين بلا شك أنه لا ليس فظيعًا جدا كما يبدو.

استمعي للآخرين.

التعاطف والقدرة على فهم ومعرفة الآخرين من الاستماع لهم وفهمهم، هو سبب رئيسي من شأنه أن يسهل علاقاتك ونظرة حياتك. حاول أن تضع نفسك في مكان أحبائك، والناس البعيدين الذين تجد ان قصصهم مؤلمة وان تلتمس الاعذار لمن حولك مثلا: رئيسك غاضب (ابنه اصيب بوعكة صحية كبيرة)، زوجك لا يعطيك وقتا (عمله صعب جدا ويحتاج قسطا من الراحة)، ربما لكل شخص عذر لذا حاولي دائما ان تكوني لطيفة وتلتمسي الاعذار.

التصالح مع ماضيك.

يجب عليك قبول نفسك لتتقبلي الآخرين. اترك جانبا الاستياء والأحقاد القديمة وقومي بتقبل ما لا يمكن تغييره ، التغاضي عن قصص الأسرة أو الانفصال أو الثغرات. وقومي أيضًا بحل الحالات غير المكتملة (مثل النزاعات والتوترات). هذا النهج ضروري للخطو نحو السعادة وتجنب الندم على ما فات لانه عديم الفائدة ومؤلم.

ابحثي عن معنى لحياتك …

اطرحي على نفسك اسئلة واجيبي عليها مثلا: من أنا ؟ لماذا أنا على قيد الحياة؟ ما هو هدفي؟ إذا كان لديك بالفعل إجابات على هذه الأسئلة الوجودية فأنت في طريقك إلى تحقيق نفسك. إذا لم يكن لديك الجواب فعليك التفكير قليلاً في نفسك وقيمك الشخصية (العمل ، الحب ، العائلة ، النظام ، الحرية …) ، لتحضير قائمة أهدافك والعمل على تحقيقها؟

8 نصائح لتكوني سعيدة

الحفاظ على حريتك.

للشعور بالرضا عن نفسك مع الآخرين لا تكوني محاصراة برغباتهم، لذلك تعلم أن تقول لا للتعبير عن مشاعرك ورغباتك واحتياجاتك.  لا تخشى أحكامهم وتعلم ان تختار وحدك  وبحرية  ما الذي تريدين أن تفعلي ما لا تريد فعله، ولا تسمح لهم بالتلاعب بك!

مقالات ذات صلة:

شاهد أيضاً

الزكام اعراضه ،الوقاية والعلاج

الزكام اعراضه ،الوقاية والعلاج  خلال فصلي الخريف والشتاء في كل عام داء الأنفلونزا تصيب الكثير …

تحليات متنوعة وسهلة التحضير

تحليات متنوعة وسهلة التحضير

تحليات متنوعة وسهلة التحضير من بين المواقف المحرجة التي تتعرض لها السيدات هو ضيوف الغفلة …

اكتب تعليقك هنا وشاركنا برأيك

%d مدونون معجبون بهذه: